التخطي إلى المحتوى
إتصالات الجزائر ترفع في سرعة التدفق وتخفض أسعار الأنترنت

لطالما اشتكى الجزائريين من عروض وأسعار الاشتراك في الأنترنت ADSL وعبر الفيبر في الجزائر خاصة بمقارنتها بعروض دول الجوار داعين لتحسين هذه العروض بشكل يتلاءم مع تطلعاتهم، وتماشيا مع هذه الآمال زفت وزيرة البريد وتكنولوجيات الإعلام والإتصال إيمان هدى فرعون أثناء نزولها ضيفة على الإذاعة الوطنية الأولى عن تحديثات مهمة في عروض اشتراكات الأنترنت لإتصالات الجزائر.

وقالت الوزيرة أنه سيتم رفع أدنى سرعة اشتراك في الأنترنت من بين عروض إتصالات الجزائر من 1 إلى 2 جيغا بصفة آلية بنفس سعر عرض 1 جيغا الحالي أي بسعر 1600 دج. في حين سيكون بإمكان الزبائن الحاليين المشتركين في عرض 2 ميغا الإبقاء على نفس السرعة مع تخفيض السعر من 2100 إلى 1600 دج أو رفع سرعة التدفق إلى 4 ميغا بنفس سعر اشتراك 2 ميغا الحالي.

وجاء هذا الإعلان تزامنا مع تدشين الوزارة واتصالات الجزائر، للبنة الأولى في مسار تصدير الإنترنت إلى إفريقيا عبر الألياف البصرية العابرة إلى دولة مالي تتمثل الخطوة في إطلاق رسمي للهيئة المشرفة على الوصلة الإفريقية للألياف البصرية بولاية أدرار، التي ستكون بمثابة قاعدة تصدير الإنترنت إلى القارة الإفريقية، والبداية بدولة مالي، وهذا ضمن مخططات التوسع الدولية لشركة اتصالات الجزائر.

التعليقات

اترك رد