التخطي إلى المحتوى
جازي تطلق خدمة الفليكسي عبر الأنترنت باستخدام البطاقة الذهبية

تتسارع خطوات الشركات الجزائرية نحو إعتماد خدمات الدفع الإلكتروني عبر الأنترنت باستخدام البطاقة الذهبية لبريد الجزائر بشكل خاصة وأيضا بطاقات الدفع CIB التي تصدرها البنوك الجزائرية بالتعاون مع شركة ساتيم، وهذا بعد النجاح المقبول جدا الذي لا قته خدمة الدفع الإلكتروني لدى بعض الشركات وقيام نسبة مهمة من الجزائريين خاصة الشباب منهم باستخدام خدمات الدفع عبر الأنترنت.

شركات الإتصالات في الجزائر كانت السباقة لإطلاق هذه الخدمة حيث كانت موبيليس أول شركة إعتمدت خدمة التعبئة الإلكترونية ودفع الفواتير عبر الأنترنت لتلحقها بعد ذلك كل من أوريدو وإتصالات الجزائر بعد فترة قصيرة. وشكلت شركة جازي الاستثناء بعدم إعتمادها خاصية التعبئة الإلكترونية باستخدام البطاقة الذهبية لبريد الجزائر رغم إعتماده الدفع عبر بطاقات CIB بشرط انشاء حساب في موقع جازي عبر الأنترنت. لكن جزي تداركت هذا النقص وقدمت لزبائنها خدمة تعبئة رصيد الهاتف النقال عبر الأنترنت باستعمال بطاقة بريد الجزائر الذهبية.

لاستخدام الخدمة يلزمك إمتلاك البطاقة الذهبية لبريد الجزائر والهاتف المرتبط بحسابك البريدي لاستقبال كود تأكيد عملية الدفع عليه، ثم الدخول على رابط خدمة التعبئة عبر الأنترنت.

رابط خدمة التعبئة الإلكترونية فليكسي لجازي عبر الأنترنت: https://moncompte.djezzy.dz/fr/guest/recharge

بعد الدخول على الرابط يتم اختيار طريقة الدفع – حاليا تتوفر خاصية الدفع باستخدام البطاقة الذهبية فقط – ثم إدخال رقم الهاتف والمبلغ المراد تعبئته ثم الضغط على زر suivant كما هو مبين في الصورة التالية:

في الخطوة الموالية يتم توجيهك لصفحة الدفع على موقع بريد الجزائر حيث تقم بإدخال معلومات بطاقتك الذهبية وهي رقم البطاقة الذهبية، تاريخ انتهاء صلاحية البطاقة، اسم ولقب صاحب البطاقة وكود CVC2 وهو كود مكون من 3 أرقام يوجد في الجهة الخلفية للبطاقة الذهبية.

بعدها توجه إلى صفحة جديدة للتحقق من المعلومات ثم الضغط على زر ارسال كود التحقق لهاتفك النقال حيث تستقبله عبر رسالة نصيةقصيرة ثم تدخل الكود في الصفحة الموالية.

بعد إدخال كود التحقق يتم إتمام عملية التعبئة وإعادة توجيهك لموقع جازي مع منحك إمكانية تحميل وصل عملية التعبئة أو إرساله عبر البريد الإلكتروني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *